لمحة عن دم الحبل السري

دم الحبل السري لطفلك مورد غني للخلايا الجذعية التي تعتبر المكوّن الأساسي للدم والجهاز المناعي. بعد ولادة طفلك، يمكن للطبيب جمع الدم المتبقي لاستخدامه في علاجات طبية قد تحتاجها عائلتك في المستقبل، وإلا سيتم التخلص من هذا الدم. وهو إجراء سريع وسهل لا يمثل أي خطورة على الأم أو الطفل.

الخلايا الجذعية – قوية وفريدة من نوعها

يحتوي دم الحبل السري على خلايا جذعية تعتبر “الخلايا الأساسية” للجسم وتتميز بقوتها الفائقة. فهي تملك القدرة على الانقسام والتجدد والتحول إلى أنواع محددة من الخلايا المتخصصة، مثل خلايا الدم أو الأعصاب. وهذه الخلايا هي التي تسهم في نمو أعضاء وأنسجة طفلك وجهازه المناعي.

علاجات فعالة منقذة الحياة اليوم

تستخدم الخلايا الجذعية المأخوذة من دم الحبل السري حالياً في تجديد أنسجة الأعضاء والدم والجهاز المناعي لعلاج ما يلي:

أمراض السرطان

اضطرابات الدم

اضطرابات الجهاز المناعي

الاضطرابات الأيضية

اضطرابات نخاع العظام

مزايا فريدة للخلايا الجذعية لحديثي الولادة

الخلايا الجذعية لمولودكم الجديد يمكن أن تساعد في شفاء الجسم عبر تعزيز عملية التعافي، كما توفر إمكانات علاجية هائلة. وتتميز الخلايا الجذعية المأخوذة من دم الحبل السري بكونها فريدة في جوانب عديدة:

  • يمكنها معالجة أكثر من 80 مرضاً
  • يمكنها أن تتكاثر وتتوالد بسرعة
  • هي خلايا أكثر شباباً من الناحية البيولوجية
  • تجميد الخلايا الجذعية “يوقف الزمن” ويحميها من التعرض للأضرار البيئية والشيخوخة والفيروسات الشائعة التي قد تؤثر على الخلايا الجذعية في أجسامنا بمرور الوقت

اعرف المزيد عن الخلايا الجذعية